في شهر واحد مطار دبي يسجل أعلى رقم بتاريخه

اسمديا

اسمديا

 

 

اسمديا-وكالات:

حقق مطار دبي الدولي أعلى رقم في تاريخه لحركة المسافرين خلال كانون الثاني (يناير) الماضي، ليضيف إنجازًا جديدًا، بعد تصدره قائمة أكبر مطارات العالم بأعداد المسافرين الدوليين أخيرًا.
إذ ارتفع عدد المسافرين عبر مطار دبي الدولي في كانون الثاني (يناير) 2015، بحسب تقرير مطارات دبي، إلى 6,89 ملايين مسافر، بزيادة نسبتها 7,7%، مقارنة مع 6,4 ملايين مسافر في كانون الثاني (يناير) 2014. وتتوقع مطارات دبي تسجيل رقم قياسي بإجمالي المسافرين بارتفاع أعدادهم إلى 79 مليون مسافر في 2015، مقارنة مع 70,4 مليون مسافر في 2014.

- نتائج باهرة:
أكد جمال الحاي، النائب الأول للرئيس في مطارات دبي، أن هذا الأداء الرائع لمطار دبي الدولي يشير بوضوح إلى الأهمية التي تحظى بها دبي كمركز عالمي في مجال السفر والنقل الجوي.
وقال: “هذا أعلى رقم يسجله مطار دبي الدولي خلال شهر واحد، ولمن دواعي سرورنا بدء العام الجديد بهذه النتائج الباهرة والترحيب بهذه الأعداد الكبيرة من المسافرين، وهذه البداية الموفقة تجعلنا أكثر ثقة بتحقيق الأرقام المتوقعة للعام الحالي البالغة 79 مليون مسافر”.

- ارتفاعات مستمرة:
وأظهر تقرير مطارات دبي أن أوروبا الشرقية جاءت في مقدمة الأسواق الأسرع نموًا بالتعامل مع مطار دبي، خلال كانون الثاني (يناير) الماضي، إذ ارتفعت حركة المسافرين بين دولها ومطار دبي بزيادة نسبتها 71,9% تلتها أميركا الشمالية بنمو نسبته 16,9%، فشبه القارة الهندية 12,2%، وآسيا 10,5%.
وسجلت حركة تنقل المسافرين من روسيا ورابطة الدول المستقلة هبوطًا نسبته 22,7%، بسبب حالة عدم الاستقرار السياسي في تلك المنطقة وهبوط سعر الروبل. كما سجلت حركة المرور بين استراليا ودبي تراجعًا هامشيًا نسبته 1,6%.
وعلى صعيد نمو أعداد المسافرين، احتلت السوق الهندية المرتبة الأولى بزيادة نسبتها 171,55 ألف مسافر، تلتها السوق الخليجية بالمرتبة الثانية بزيادة نسبتها 115,37 ألف مسافر، ومن ثم أوروبا الغربية ثالثة بـ 105,40 آلاف مسافر. ورد التقرير هذا الارتفاع إلى موسم الاجازات وفعاليات مهرجان دبي للتسوق وغيرها من الأنشطة والمعارض التجارية في دبي.

- نمو حركة الطائرات:
على صعيد حركة الطائرات، أظهر تقرير مطارات دبي ارتفاع إجمالي حركة الطائرات في كانون الثاني (يناير) الماضي إلى 34,64 ألف حركة، بزيادة 6,2% مقارنة مع كانون الثاني (يناير) 2014، الذي وصلت حركة الطائرات خلاله إلى 32,6 ألف حركة.
ويستعد مطار دبي الدولي لارتفاع طاقته الاستيعابية إلى 90 مليون مسافر خلال الفترة القليلة المقبلة مع بدء تشغيل مبنى الكونكورس دي خلال النصف الثاني من العام الجاري.
وقال الحاي: “استثمرنا أخيرًا 7,8 مليارات دولار لإنشاء هذا الكونكورس، وتطوير المبنيين 1 و 2، وغيرها من التسهيلات وعمليات التطوير ضمن خطتنا 2020، وافتتاح الكونكورس الجديد سيتيح لنا طاقة أكبر لمواكبة النمو القياسي بأعداد المسافرين وتوفير المزيد من الخدمات لهم”.
على صعيد حركة الشحن، سجل مطار دبي الدولي 186,23 ألف طن في كانون الثاني (يناير) الفائت بانخفاض نسبته 5,5% مقارنة مع كانون الثاني (يناير) 2014، الذي بلغ فيه حجم الشحن 197,02 ألف طن. ويأتي هذا التراجع التدريجي بحجم الشحن عبر مطار دبي نتيجة تحول عمليات الشحن منه إلى مطار آل مكتوم الدولي في دبي وورلد سنترال.