سيف بن زايد: نتائج إيجابية للعقيدة التكاملية على اقتصادالامارات

1-814496

1-814496

أكد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الإماراتي، الشيخ سيف بن زايد

، أن العقيدة التكاملية أثمرت في المجال الاقتصادي بنتائج إيجابية، لافتا إلى أن دولة الإمارات تحتل المركز السابع على مستوى العالم في ريادة الأعمال، والخامس في التنوع. وفي كلمة ألقاها الشيخ سيف في القمة العالمية للحكومات، التي تعقد في دبي، قال: “بقوة البيت متوحد والعقيدة التكاملية سنواصل التقدم وتحقيق الإنجازات”. وأضاف: “الإمارات هي الأولى عالميا في مؤشر الثقة بالحكومة، والشيخ محمد بن راشد يطالب شعبه بالمركز الأول لأنه صاحب المركز الأول”. وفيما يتعلق بالشأن اليمني، اعتبر الشيخ سيف أن الاستجابة للحدث في وقت حدوثه هو خسارة فادحة، “لأن الاستجابة تبدأ من الماضي”. وتابع: “مثلما تدخلنا لإطفاء حريق فندق العنوان سنطفئ حريق اليمن، ليعود اليمن سعيدا مرة أخرى”. وأشار وزير الداخلية الإماراتي إلى أنه “لولا تدخل قوات التحالف العربي في اليمن، لانتقل الحريق للأوطان المجاورة”. وكان الرئيس الأميركي، باراك أوباما قد قال في كملة متلفزة له في افتتاح القمة إن على الحكومات الاستثمار في شبابها ومواطنيها من خلال التعليم والاهتمام بمتطلبات شعبها والمحافظة على حقوق الإنسان. وأضاف أوباما أن دولة الإمارات تقدم مثالا كبيرا على كيفية تقديم هذه الخدمات والحوكمة الرشيدة التي ينخرط فيها كل المواطنين، وكذلك من خلال تشجيع المقاولين وتقديم الطاقة النظيفة