الأرشيفات الشهرية: مارس 2014

الطيران التركي تكرم وكالات السفريات والسياحة في عدن وتعز وإب

DSC00277

 

اسمديا/ خاص : كرمت شركة الخطوط الجوية التركية اليوم ( الاثنين) في القاعة الكبرى بفندق “شيراتون” بمحافظة عدن نحو 28 وكالة سفريات وسياحة عاملة في محافظات عدن 

وتعز وإب,وحازت وكالة المنصورة على جائزتين كونها حقتت أعلى نسبة مبيعات من تذاكر الخطوط التركية تليها وكالة أبو نشوان ووكالة الهريش .

وفي الحفل التكريمي ألقى السيد/ بحري يلمز كلمة عبر فيها عن سعادته البالغة بهذه المناسبة وهذا الحضور الطيب لمسئولي الوكالات أو من ينوبهم..وقال : أنا سعيد 

للغاية  لترتيب مثل هذا اللقاء والذي يجمعنا بكم ولأول مرة في عدن,وكما تعلمون أننا حديثي العهد في عدن ونحاول أن نأخذ الحد الأقصى من حصة السوق في 

سفريات عدن وقطاعات الشركات وبالتالي أنتم تلعبون الدور الأساسي للخطوط الجوية التركية التي لا يمكن إنكارها ونحن نتوقع أقصى الدعم لزيادة مبيعاتنا إلى 

مستوى أعلى.

وأشار السيد بحري إلى أن الغرض من هذا النشاط هو عبارة عن مكافأة ودعم لوكلائنا المحترمون  في هذا المحيط المتميز..وأضاف عام ونصف مر علينا منذ 

انطلاق أول رحلة إلى عدن قي أكتوبر 2012 بدأت مع 4 رحلات في الأسبوع ونحن نسير حاليا بموجب 6 رحلات أسبوعيا كما نأمل أن تكون رحلاتنا يوميه.

وقال : نحن في الخطوط الجوية التركية سعداء لدعمكم مبيعاتنا وهنا نود أن نشاطركم هذه اللوحات والشهادات التي تستحقونها  من نسبة مبيعاتكم للنصف الثاني من العام 2013.

وأضاف نحن على يقين من أنكم سوف تبذلون قصارى جهودكم لزيادة مبيعاتكم في العام 2014 بشكل كبير لتصل إلى أعلى النسب الهادفة من خطة الحوافز لهذا العام.

بعد ذلك قام السيد/ بحري يلمز ومعه السيد / أحمد تورسن المدير التجاري بمكتب الخطوط الجوية التركية بعدن بتكريم الوكلات .. من جانب أخر أبدى ممثلو وكالات 

السفريات والسياحية سعادتهم البالغة بهذا التكريم الجميل الذي قامت به الخطوط الجوية التركية بعدن معبرين عن إعجابهم وتقديرهم بهذا التكريم وهذا الاحتفاء 

الطيب حد وصفهم. 

كما أقيمت مأدبة غداء بهذه المناسبة ,التي حضرها السيد/ طارق عبده علي مدير عام مطار عدن 

اكبر موازنة في تاريخ قطر

تميم-بن-حمد-أمير-قطر-610x344

اسمديا/وكالات: اعتمدت قطر الاحد، اكبر موازنة في تاريخها بقيمة 7ر225 مليار ريال قطري مقابل 218 مليار ريال في موازنة العام المنصرم بزيادة قدرها 7ر7 مليار ريال وبنسبة 5ر3 في المائة.

وقال وزير المالية القطري علي العمادي في تصريح صحافي ان الموازنة المالية للسنة الجديدة التي أصدر امير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قرارا أميريا باعتمادها، تعتبر أكبر موازنة في تاريخ دولة قطر وهي تأتي استكمالا لنهج وبرامج ومشاريع استراتيجية التنمية الوطنية 2011 – 2016 في عامها الرابع.

واوضح الوزير العمادي ان اعداد الموازنة تم في اطار منهج واضح وهو العمل على تنفيذ الموازنة العامة بما يحول المحاور الرئيسية التي تستهدفها رؤية قطر الوطنية 2030م الى واقع ملموس على ارض دولة قطر.

وأضاف ان الموازنة العامة تؤكد حرص الحكومة على تحقيق معدلات نمو مستدامة مع السيطرة على معدلات التضخم من خلال تطبيق حزمة سياسات مالية متوازنة تحقق زيادة كفاءة الانفاق الحكومي كما تفعل مبدأ القيمة مقابل التكلفة بحيث يتم توظيف كافة الموارد المتاحة بالشكل الامثل.

السعودية تنفق مليار ريال يومياً لتأمين الطاقة محلياً

كهرباء سعودية

متابعات/اسمديا:أفاد تقرير اليوم الأحد أن السعودية -أكبر مصدر للنفط في العالم- تنفق حوالي مليار ريال (266 مليون دولار) يومياً لتأمين الطاقة محلياً و”التي تتمثل في تخصيص أربعة ملايين برميل نفط مكافئ”.

ونقلت صحيفة “الشرق” السعودية عن رئيس مركز السياسات النفطية والتوقعات الإستراتيجية الدكتور راشد أبانمي إن “معدل الدعم اليومي لقطاع الصناعة في السعودية يصل إلى نحو 400 مليون دولار، تذهب في تأمين الطاقة، التي تتمثل في تخصيص أربعة ملايين برميل نفط مكافئ”.

وقال “أبانمي” إنه “بحسبة أدق، المبلغ قد يتجاوز مليار ريال يومياً، إذا وضعنا في الاعتبار فارق الأسعار بين النفط الخام والغاز في الأسواق العالمية”.

وطالب بـ “إعادة النظر إلى هذا الدعم، ووضع خطة عمل لتقليصه بشكل تدريجي، حتى لا يُحدث ربكة في آلية عمل هذه الصناعات”، قائلاً إن “استمرار الدعم على ما هو عليه، يشجع على إهدار الطاقة، ويزيد من الأعباء على ميزانية الدولة”.

وأضح أن “صناعة البتروكيماويات والإسمنت والكهرباء وتحلية المياه في السعودية تحصل على دعم الطاقة منذ عدة عقود مضت، بسعر يتراوح بين 6 و10 دولارات للبرميل، فيما يصل سعر هذا البرميل في الأسواق العالمية إلى نحو 110 دولارات، وهذا يعني أن معدل الدعم اليومي يتجاوز مليار ريال”.

وقال إن “معدل الاستهلاك المحلي للطاقة في السعودية، هو الأعلى عالمياً، بمعدل يصل إلى 8 بالمئة سنوياً، وهذا كفيل بتقليص كميات النفط المصدرة لخارج البلاد، ما ينعكس على الناتج القومي للسعودية، خاصة إذا عرفنا أن 90 بالمئة من إجمالي دخل” المملكة يأتي من تصدير النفط.

وبالفعل تعتمد السعودية بشكل رئيسي على إيراداتها من النفط، وهو ما يمثل تحدياً أمام الدولة لتنويع مصادر الدخل من مصادر أخرى، وذلك لأن الاعتماد على النفط بشكل كبير سيؤدي إلى تذبذب إيرادات الدولة وفقاً لحركة أسعاره ارتفاعاً وهبوطاً. وتبلغ الطاقة الاستيعابية لإنتاج السعودية من النفط نحو 12.5 مليون برميل يومياً في حين تنتج حالياً نحو 10 ملايين برميل يومياً.

يذكر أن السعودية تنفذ خطة إنفاق على البنية التحتية بمليارات الدولارات. وتعد شركات الاسمنت السعودية بين أكثر الشركات ربحاً في العالم حيث تستفيد من رخص تكلفة الطاقة وخامات التغذية. كما تعد الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) التي تدعمها الدولة بأسعار الطاقة من رواد صناعة الصلب في المملكة التي تعتبر أحد أكبر المنتجين للحديد في المنطقة. 

المخلافي: مشروع قانون استرداد الأموال المنهوبة سيعرض على الرأي العام ابتداءً من اليوم

المخلافي

متابعات/اسمديا:أوضح وزير الشؤون القانونية الدكتور محمد المخلافي أن مشروع قانون استرداد الأموال المنهوبة سيتم تداوله ونشره على الرأي العام بدءا من اليوم وحتى يوم الأربعاء التاسع من ابريل المقبل .

وأشار الوزير المخلافي في تصريح لـ(الثورة) إلى أن مشروع القانون سيتم بثه ونشره في وسائل الإعلام المختلفة الرسمية والأهلية والمواقع الالكترونية بهدف إثرائه بالملاحظات والآراء من قبل مختلف شرائح المجتمع .

لافتا إلى انه سيتم أخذ كل ما سيطرح على مشروع القانون من ملاحظات بعين الاعتبار من قبل اللجنة الوزارية المكلفة بهذا الشأن عند اجتماعها في العاشر من الشهر القادم لمناقشته ومراجعته بصيغته النهائية قبل تقديمه لمجلس الوزراء للمناقشة والإقرار.

بعد غدٍ الإثنين شركة طيران السعيدة تدشن خطها الجديد ( صنعاء ـ مقديشو ـ هرجيسا)

'طيران السعيدة
 متابعات /اسمديا: بموجب الاتفاقية التي وقعها المدير العام التنفيذي لشركة طيران السعيدة المهندس محمد عبدالله شعبان بن سلم، ومن الجانب الصومالي عبدالله محمد أحمد، ، ستدشن الشركة رحلاتها إلى العاصمة الصومالية مقديشو خط ( صنعاء ـ مقديشوا ـ هرجيسا) بعد غدٍ الاثنين بواقع رحلتين أسبوعياً.
 وقد وقعت شركة طيران السعيدة مع شركة جابو الصومالية اتفاقية لتدشين رحلاتها إلى الصومال ابتداءا من بعد غد الاثنين.
وأكد المهندس بن سلم لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أهمية تدشين هذا الخط في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وتسهيل عملية التواصل.
 
وبين أنه تم التنسيق مع شركة الخطوط الجوية اليمنية لتولي شركة طيران السعيدة تدشين هذا الخط وربطه بشبكة الخطوط الجوية اليمنية.. لافتاً إلى أن الشركة ستعمل خلال الفترة القادمة على توسيع عدد الرحلات لتصل إلى خمس رحلات أسبوعياً.
 
وأشار إلى أن لدى الشركة خطة توسعية تهدف من خلالها تقديم أفضل الخدمات للعملاء، والمنافسة في مجال النقل الجوي.
 
من جانبه ثمن القائم بأعمال سفارة اليمن لدى الصومال فؤاد محمد الزرقة، تعاون السلطات الصومالية، في تسهيل الإجراءات الخاصة بتدشين هذا الخط .. لافتاً إلى أهمية هذا الخط في تعزيز علاقات التعاون وزيادة أواصر الشراكة الأخوية بين البلدين الشقيقين.
 
فيما أشاد القنصل الصومالي بصنعاء عثمان محمد أحمد بما تبذله اليمن في دعم أشقائهم في الصومال .. مبيناً أن تدشين هذا الخط سيمثل إضافة نوعية لخدمة الصومال في تسهيل عملية التواصل والتنقل من وإلى اليمن .
 
بدوره أفاد القائم بأعمال المدير التجاري بشركة طيران السعيدة طه محمد الأكوع أن تدشين هذا الخط يعتبر الوجهة الثانية للشركة إلى القارة الافريقية.. مؤكداً أن الشركة ستعمل على توسيع وجهاتها تلبية لمتطلبات تنمية العلاقات وتسهيل عملية التواصل مع عدد من البلدان، بالتعاون والتنسيق مع شركة الخطوط الجوية اليمنية.

 

عبر ميناء الحاويات عدن والمطار_ 4 مليار و 417 مليون ريال إجمالي قيمة الصادرات الوطنية

ميناء
متابعات/اسمديا: بلغ أجمالي قيمة الصادرات الوطنية الخارجية من الأسماك والأحياء المائية المتنوعة والصناعية والمنتجات الزراعية عبر ميناء الحاويات ومطار عدن خلال يناير – فبراير الماضيين أربعة مليارات و417 مليون ريال .
وذكرت إحصائية صادرة عن النشاط التصدير الخارجي للغرفة التجارية والصناعية بعدن لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) أن تلك الصادرات شملت الاسماك والأحياء المائية والتونة المعلبة وزيت كبد القرش الداحة .
وبينت الإحصائية أن الصادرات الصناعية شملت الألبان السائلة ونخالة القمح والعطور والمنتجات المتنوعة من العصائر والمرطبات والصابون والسمن والحلويات والبسكويت إلى جانب المنتجات الزراعية من البصل والبطاطس والطماطم .
وذكرت الإحصائية أنه تم تصدير تلك المنتجات إلى 22 بلدا تصدرتها روسيا والأردن ولبنان والصين وفرنسا وإيطاليا هونج كونج ومصر والسعودية والإمارات العربية المتحدة .

دولة الكويت تقدم مساعدة بقيمة 300 ألف دولار لدعم وزارة الصحة الفلسطينية

الصحة الفلسطينية

وكالات/اسمديا: قدمت دولة الكويت مساعدة مالية بقيمة 300 ألف دولار لوزارة الصحة الفلسطينية، لدعم القطاع الصحي في الاراضي الفلسطينية المحتلة على تلبية احتياجاته.

واعرب سفير دولة فلسطين لدى الاردن عطاالله خيري خلال لقائه سفير دولة الكويت لدى الاردن الدكتور حمد الدعيج اليوم السبت، عن تثمين الرئيس الفلسطيني محمود عباس للمبادرة الكويتية بدعم القطاع الصحي في دولة فلسطين.

وقال السفير الفلسطيني في تصريح له، ان هذه التبرع يأتي تأكيدا للدور الانساني والاخوي لدولة الكويت ويعبر عن المستوى الطيب للعلاقات التي تربط بين البلدين.

واكد ان “الشعب الكويتي لم يتوان يوما عن مواصلة تقديم العون للشعب الفلسطيني” .. مشيداً بمبادرات دولة الكويت بقيادة اميرها الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح بدعم الشعب الفلسطيني ومساعدته على مواجهة اعباء الاحتلال الاسرائيلي.

720 مليون دولار تعويضات الطائرة المفقودة

'طيران ماليزيا

متابعات/اسمديا:تشير التقديرات إلى أن تعويضات أهالي الضحايا المتعلقة بالطائرة الماليزية المفقودة، التي كانت تقل 227 راكباً، قد تتخطى 720 مليون دولار.

وقالت شركة الطيران الماليزية إنها ستدفع 5 آلاف دولار كدفعة أولى عن كل راكب من ركابها.

ووفقاً لمعاهدة مونتريال، تدفع الخطوط الجوية عادة تعويضاً عن كل مسافر متوفى بمعدل 150 ألف دولار لكن هذه القيمة قد تصل إلى 3 ملايين دولار لكل ميت إذا أثبت ذووه أمام القضاء أن الشركة قصرت باتباع معايير الأمن والسلامة.

وقد ذهب بعض المحامين المتخصصين إلى القول إن قيمة تعويضات الطائرة الماليزية ستصل إلى 10 ملايين دولار للشخص الواحد، لأنه عادة ما تكون كل طائرة مؤمنة بقيمة تصل إلى 2.5 مليار دولار لدى شركات التأمين.

ومنذ بداية العام الحالي سقطت العديد من الطائرات المدنية، الأمر الذي شكل عبئاً على شركات التأمين.

وتختلف المسببات لتحطم أي طائرة، من أعمال “إرهابية” إلى مشاكل تقنية وحتى أخطاء فردية، لكن الأكيد أن الخسارة كبيرة وتتقاسم أعباءها شركة الطيران وشركات التأمين.

حتى اليوم يمكن اعتبار عام 2012 الأكثر أمناً في تاريخ صناعة الطيران المدني، حيث بلغت النسبة العالمية للحوادث المتعلقة بجميع الطائرات العاملة، حادثة واحدة بين كل 450 ألف رحلة طيران، مقابل معدل حادثة في كل 1.5 مليون عام 2011.

ووفقا لتقرير صادر عن شركة “أسند” Ascendالاستشارية، التي ترصد صناعة الطيران المدني، تراجعت مطالب التعويضات من 2.2 مليار دولار عام 2010 إلى 1.2 مليار دولار في 2011.

ويعود انخفاض المطالبات إلى حقيقة أن غالبية حوادث الطيران المميتة وقعت في بلدان نامية، حيث تكون التعويضات أقل مقارنة بمواطني البلدان الغربية والمتطورة.

انتاج العراق من النفط الشهر الماضي 5ر3 مليون برميل يوميا

نفط العراق

وكالات/اسمديا: أعلن مسؤول عراقي اليوم أن معدل انتاج العراق من النفط الشهر الماضي بلغ ثلاثة ملايين ونصف مليون برميل يوميا.

وقال نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة حسين الشهرستاني ، في كلمة له خلال افتتاح حقل غرب القرنة الثاني ، إن “إقليم كردستان لو كان يسلم نفطه لتصديره عبر شركة سومو لكان الانتاج أعلى من هذا الرقم”.

وأعرب الشهرستاني عن أمله بأن تحل الخلافات مع اقليم كردستان في أقرب وقت وأن يتم تصدير نفط الاقليم عبر شركة سومو ابتداء من الشهر المقبل. وأكد أن العراق يسعى لان يتحول من دولة منتج ومصدر للنفط إلى بلد مكرر ومصنع للمنتجات النفطية “.


الصين تسعى لطمأنة الأسواق وتتعهد بدعم الاقتصاد

الناتج-الصناعي-الصيني


متابعات /  اسمديا :
سعى رئيس الوزراء الصيني لي كه تشيانغ لطمأنة المستثمرين العالميين بأن بكين مستعدة لدعم الاقتصاد المتباطئ .. قائلاً إن الحكومة تملك الأدوات اللازمة وستمضي قدما في الاستثمار في البنية التحتية.   وألقت بيانات أضعف من المتوقع في الفترة الماضية وعلامات متزايدة على مخاطر مالية بظلالها على التوقعات لثاني أكبر اقتصاد في العالم وهو ما أثار تكهنات بتحرك حكومي وشيك أو حتى خطة تحفيز مصغرة لدعم النمو.   وقال لي في كلمة له خلال اجتماع في شمال شرق الصين الأربعاء الماضي ونشرتها وكالة أنباء الصين الجديدة “شينخوا” صباح اليوم الجمعة إن الحكومة لديها السياسات الجاهزة وستتخذ إجراءات مستهدفة تدريجيا لمساعدة الاقتصاد.   وأضاف “جمعنا خبرة من نجاحنا في مكافحة التباطؤ الاقتصادي العام الماضي ونملك في جعبتنا السياسات اللازمة لمواجهة التقلب الاقتصادي هذا العام”.   وتابع قائلاً “سنتخذ إجراءات قوية وفق ما خططنا له في تقرير عمل الحكومة”.. في إشارة إلى تقريره أمام الجلسة السنوية للبرلمان في وقت سابق هذا الشهر.   وتشمل تلك الاجراءات تسريع إنشاء البنية التحتية بما في ذلك خطوط السكك الحديدية والطرق السريعة ومشروعات مائية في أقاليم وسط وغرب البلاد علاوة على تعزيز التجارة وخفض تكلفة تمويل الشركات.   وقال “أداء الاقتصاد بوجه عام مستقر نسبيا حتى الآن ونرى تغيرات إيجابية لكن لا يمكننا تجاهل الضغوط النزولية والصعوبات المتزايدة”.   وهوت صادرات الصين بشكل مفاجئ الشهر الماضي وجاءت بيانات اقتصادية أخرى واستطلاعات بخصوص ثقة الشركات دون التوقعات وهو ما يشير إلى أن أداء الاقتصاد في الربع الأول كان الأضعف في خمس سنوات

مصر تتجه لاستيراد الغاز من إسرائيل لمواجهة نقص الطاقة… إنعكاس للأدوار

بترول

متابعات/اسمديا: بعدما كانت القاهرة تورد الغاز لتل أبيب بأسعار بخسة، قد تنقلب الأدوار اليوم، مع ما تواجهه مصر من شح في موارد الطاقة، وتثار أقاويل عن توجّه مصري نحو استيراد الغاز من إسرائيل بسعر يوازي أربعة أضعاف تصديرها إياه للدولة العبرية سابقًا.


تقارير ومعلومات صحافية بدأت تكشف خلال الأيام الماضية عن احتمال قيام مصر باستيراد الغاز الطبيعي من إسرائيل لمعالجة مشكلة نقص الطاقة، التي تواجهها حاليًا.

في تبادل للوضع، الذي كان قائمًا بين القاهرة وتل أبيب قبل عامين، حين كانت تمدّ مصر إسرائيل باحتياجاتها من الغاز، حتى تم إلغاء اتفاقية تصدير الغاز التي كانت مبرمة بينهما، بدأت تثار أقاويل أخيرًا عن أن مصر قد تستورد الغاز قريبًا من إسرائيل.

صفقة محتملة
كشفت في هذا السياق صحيفة “وورلد تريبيون” الأميركية النقاب عن أن الشركة المصرية القابضة للغازات الطبيعية “إيغاس” تجري مناقشات ومحادثات بخصوص احتمال الحصول على صادرات غاز إسرائيلية من احتياطاتها البحرية الجديدة.

وأوردت الصحيفة عن مصادر في الصناعة قولها إن الشركة المملوكة للحكومة المصرية تجري مفاوضات مع كونسورتيوم إسرائيلي، تقوده شركة “نوبل إنيرجي” الأميركية، التي توصلت أيضًا إلى اتفاق لتصدير الغاز إلى دولة الجوار الأردن.

4 أضعاف سعر التصدير
وأشار مصدر، لم تفصح الصحيفة عن هويته، إلى أنه من الممكن شراء الغاز، إما بشكل مباشر من إسرائيل، أو من خلال الأردن. ومن الجدير ذكره أن مصر سبق لها في 2012 أن قامت تحت ضغط من البرلمان، الذي كان يهيمن عليه الإسلاميون في تلك الفترة، بإلغاء اتفاقية تصدير الغاز إلى إسرائيل، التي ظلت مفعلة على مدار 20 عامًا.

عاودت المصادر لتقول إن مصر، التي تمتلك ثالث أكبر احتياطات في أفريقيا، من الممكن أن تشتري ما يصل إلى 8 مليارات متر مكعب من الغاز الإسرائيلي كل عام بأربعة أضعاف السعر، الذي كان منصوصًا عليه في الاتفاق الذي تم إلغاؤه من جانب القاهرة.

Page 1 of 1212345»10...Last »