صنعاء-ندوة توعوية حول التجارة الإلكترونية

اسمديا

اسمديا

اسمديا-سما نت:

نظمت جمعية الإنترنت اليمنية بالتعاون مع جامعة المستقبل بصنعاء ندوة علمية توعوية حول التجارة الإلكترونية في اليمن آفاق وتحديات وذلك ضمن المرحلة الثالثة من مشروع التجارة الإلكترونية الذي تنفذه الجمعية.

وفي كلمته دعى أمين عام جمعية الإنترنت عدلي الخرساني الى توسيع قاعدة المجتمع المدني المرتبط بقطاع الاتصالات وتقنية المعلومات وكذا إشراك القطاع الاكاديمي بشكل اوسع من خلال مساهمة الجامعات بالطلاب والأكاديميين كونهم الركيزة العلمية الأساسية في التنمية.
وفي محور الندوة الأول التعريف بالتجارة الإلكترونية تحدث المهندس أحمد عبدالمولى، مؤسس متجر ورزان الإلكتروني عن تجربته وتطرق الى آفاق ومستقبل التجارة الإلكترونية في اليمن بشكل خاص.
كما تحدث المهندس فادي الأسودي حول المحور الثاني أساسيات التجارة الإلكترونية وأهم المتطلبات والخطوات التي ينبغي أن يهتم بها ويركز عليها أي مستخدم للإنترنت.
من جهته قدم المهندس محمد البيحاني عرضا حول التسويق الإلكتروني وأهميته ومستقبله بالنسبة لأصحاب المشاريع إجمالا والصغيرة والناشئة منها خصوصا.
واستعرض المهندس ربيع الأغبري مؤسس متجر جو يمن الإلكتروني قصة نجاحه وتجربته في التعامل مع المعوقات والتحديات التي واجهته في بيئة ينقصها الكثير من الوعي والتقنيات في التعامل مع التجارة الإلكترونية.
الندوة تخللها العديد من النقاشات والتساؤلات، إذ أكد المتحدثون والحضور على أهمية توسيع رقعة التوعية بالتجارة الإلكترونية بما يسهم في خلق المزيد من فرص العمل أمام الشباب والإسهام في تنمية الاقتصاد الوطني.
الجدير بالذكر ان هذه الندوة هي الأولى ضمن سلسلة ندوات تنوي جمعية الإنترنت تنفيذها الأيام المقبلة في عدة جامعات يمنية في إطار المرحلة الثالثة من مشروع التجارة الإلكترونية الذي تنفذه الجمعية.
حضر الندوة جمع من الأكاديميين والطلاب وأعضاء جمعية الإنترنت والمهتمين.

*فهمي الباحث