في موقف اثر على قلوب الحاضرين حملة الكويت تغيث 200 اسرة نازحة في مديرية المعافر بتعز

44454

*تعز _مختارالتميمي:

استجابة للحالة الانسانية التي تمر بها اغلب الاسر في معظم المحافظات اليمنية تداعت دولة الكويت الشقيقة بتنفيذ حملة اغاثية شاملة تحمل ﺷﻌﺎﺭ ‏( ﺍﻟﻜﻮﻳﺖ ﺍﻟﻰ ﺟﺎﻧﺒﻜﻢ ) لاغاثة الشعب اليمني حيث تقوم الحملة بتوفير وتوصيل خدماتها الاغاثية المتمثلة بتوزيع السلل الغذائية المتكاملة للأسر اليمنية النازحة والمتضررة في خمس ﻣﺤﺎﻓﻈﺎﺕ ﻳﻤﻨﻴﺔ ﻫﻲ ﻋﺪﻥ وﻟﺤﺞ وﺗﻌﺰ وﺃﺑﻴﻦ وﺍﻟﻀﺎﻟﻊ ‏. وقد كان لمديرية المعافر بتعز نصيب من العون و الكرم الكويتي حيث استطاعت الحملة ايصال وتوزيع المعونات الغذائية للاسر النازحة والمتضررة في مديرية المعافر لتستفيد من خيرها 200 اسرة نازحة في المديرية حيث قامت الحملة بتموين تلك الاسر بسلة غذائية متكاملة تشمل المواد الغذائية الاساسية كالدقيق والارز والسكر والزيت والمعلبات الغذائية وحليب الاطفال لكل اسرة
ﻳﺄﺗﻲ ﺗﻨﻔﻴﺬ ﻫﺬﻩ ﺍﻟحملة ﻣﻦ الكويت لاخوانهم في اليمن ﺿﻤﻦ العديد ﻣﻦ المبادرات ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﺍﻟﻌﺎﺟﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ تكرمت بها دولة الكويت الشقيقة ممثلة باميرها السخي وحكومتها الوفية وشعبها الكريم
تشمل ﺍﻟمتطلبات الاغاثية ﺍﻟﻌﺎﺟﻠﺔ المتنوعة والمتعددة المجالات كالتعليم وﺍﻟﺼﺤﺔ ﻭﺍﻟﻤﻴﺎﻩ وغيرها.

هذا وقد اثنى جميع ﺍﻷﻫﺎﻟﻲ ﻭارباب ﺍﻷﺳر ﺍﻟﻤﺴﺘﻔﻴﺪﺓ على هذا العطاء السخي وقدموا بالغ ﺷﻜﺮﻫﻢ ﻭﺗﻘﺪﻳﺮﻫﻢ لجهود ﺪﻭﻟﺔ ﺍﻟﻜﻮﻳﺖ ﺃﻣﻴﺮﺍً ﻭﺣﻜﻮﻣﺔً ﻭﺷﻌﺒﺎً وامتنانهم العظيم للكرم الكويتي ومبادرتهم الانسانية والتي خففت من معاناة الكثير من الاسر النازحة. حيث استطاعت الحملة ان تعيد الابتسامة والامل لتلك الاسر والطمأنينة في قلوب الاباء والامهات عكس ذلك الفرحة الغامرة التي اجتاحت قلوب تلك الاسر التي ترجمتها وجوههم ورسمتها شفاههم واعلنتها بهجة الاطفال وهم يتلمسون تلك المواد التي اشتاقوا لها كثيرا وحرموا منها منذ نزوحهم غير مصدقين ما تتلمسه ايديهم لتصدر السنتهم صيحات الفرح والسعادة في مشهد تأثر فيه قلوب افراد الفريق الاغاثي للحملة وجميع الحاضرين زاد ذلك دعاء الاباء التي الجمت السنتهم بغير الدعاء والحمد بعد الله تعالى للكويت اميرا وحكومة وشعبا
من جهة اخرى اثنت العديد من الشخصيات الاجتماعية والرسمية واعضاء المجالس المحلية في المديرية لامير وحكومة وشعب الكويت الشقيق على الكرم السخي شاكرين ﻤﻮﺍﻗﻔﻬﻢ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ووقوفهم ﺇﻟﻰ ﺟﺎﻧﺐ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﻴﻤﻨﻲ ﻭﺳﻌﻴﻬﻢ ﺍﻟﺪﺅﻭﺏ ﻟﻠﺘﺨﻔﻴﻒ ﻣﻦ ﻣﻌﺎﻧﺎة ﺇﺧﻮﺍﻧﻬﻢ اليمنيين ﻭﺍﻟﺬﻱ ﻳﻌﻜﺲ ﺍﻫﺘﻤﺎﻡ ﻭﺣﺮﺹ ﺍﻟﻜﻮﻳﺖ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻘﻴﺎﻡ ﺑﺪﻭﺭﻫﺎ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻲ ﻭﻳﺆﻛﺪ ﻋﻤﻖ ﻋﻼﻗﺎﺕ ﺍﻷﺧﻮﺓ ﻭﺍﻟﺠﻮﺍﺭ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﻦ ﺍﻟﻴﻤﻨﻲ ﻭﺍﻟﻜﻮﻳﺘﻲ الشقيقين داعين الى اهمية استمرار هذا العطاء ومواصلة الدعم وبذل المزيد من الجهود الى جانب الشعب ﺍليمني لكثافة الاسر المتضررة وشدة معاناتهم وافتقارهم للمتطلبات الحياتية والاساسية نتيجة الظروف المعيشية الصعبة التي يعانونها.
فشكرا امير الكويت.. شكرا دولة الكويت..
شكرا شعب الكويت.44454