بتخفيض 50% لموظفي الدولة – الإرياني يبحث اتفاق مشروع “سافر ثم أدفع”

سياحة

سياحة

 

اسمديا - معين الصيادي:

التقى يوم امس بالعاصمة صنعاء معالي وزير السياحة، رئيس مجلس الترويج السياحي الأستاذ معمر مطهر الارياني كلا على حده، كل من نائب مدير عام الخطوط الجوية اليمنية للشؤون التجارية محمد المخلافي، ومدير عام الهيئة العامة للبريد والتوفير البريدي الدكتور عبد الحميد الصيح، والرئيس التنفيذي لبنك التسليف التعاوني والزراعي (كاك بنك) صلاح باشا، وناقش معهم آليات تنفيذ مشروع برنامج “سافر ثم ادفع” وتحت شعار “أعرف وطنك”، الذي قامت بإعداده وزارة السياحة ومجلس الترويج السياحي ممثلة بمعالي الوزير الارياني، ضمن برنامج تشجيع السياحة الداخلية الرامي الى انعاش الحركة السياحية.

وبعد ان اعرب وزير السياحة الإرياني عن سعادته، أكد خلال اللقاءات أهمية مثل هذا البرنامج حيث يعد تعاون الجميع على نجاحه بدرجة أساسية هو عمل وطني، سيكون له مردود هام للاقتصاد الوطني، من خلال تشجيع السياحة الداخلية وحماية الاقتصاد الوطني، وتحسين جودة الخدمات والأنشطة السياحية، والحفاظ على المواقع السياحية الطبيعية والدينية والثقافية، والحفاظ على البيئة الاستثمارية، وتعريف ورفع مستوى التوعية بأهمية السياحة.

وأوضح وزير السياحة الإرياني ان المشروع يتمثل بشقيه السياحة الداخلية لليمن، والتي تستهدف سبع محافظات هي “صنعاء، عدن، سقطرى، تعز، إب، الحديدة، حضرموت”كمرحلة أولى ، والسياحة الخاصة باليمنيين المهاجرين، وإعداد مشروع يمكنهم من قضاء إجازاتهم مع أسرهم وفي مناطق سياحية يمنية. ولفت وزير السياحة الإرياني الى ان هناك دراسة اقتصادية أولية تشير معلوماتها ان هناك أكثر من 400 مليون دولار يتم إنفاقها خارج اليمن في مجال السياحة الخارجية.     حيث نسعى من خلال برنامج “سافر ثم ادفع” وغيره من البرامج التي نسعى الى تنفيذها، والتي تأتي ضمن توجهات فخامة الأخ رئيس الجمهورية المناضل المشير عبدربه منصور هادي، ودولة رئيس الوزراء معالي الأستاذ خالد بحاج، بالاهتمام بالجانب السياحي  هذا ويهدف البرنامج تشجيع السياحة الداخلية استعادة عافية السياحة اليمنية على الأقل بوفر جزء من ذلك المبلغ الذي ينفق خارجيا، في سبيل خدمة الاقتصاد الوطني، وخلق فرص عمل.

وأعرب الارياني عن أمله في تضافر جميع الجهود لإنجاح مثل هذا البرنامج الذي يسعى إلى تسهيل السياحة امام موظفي القطاعين الحكومي والخاص وعائلاتهم واسرهم، من خلال التنسيق مع البنوك والهيئة العامة للبريد، وتقسيط كلفة ذلك السفر على مدار عام كامل، بالإضافة إلى تحسين حال الرحلات من والى جزيرة سقطرى وبقية المحافظات، وبما يسهل للسياح المحلين والأجانب من الوصول إليها في اسرع وقت.

من جهته أكد نائب مدير عام الخطوط الجوية اليمنية للشئون التجارية محمد المخلافي استعداد الشركة المساهمة في البرنامج، وتخفيض50% من أسعار تذاكر السفر الى المحافظات التي سيتضمنها برنامج “سافر ثم ادفع”، وذلك للمجاميع السياحية المشاركة ضمن البرنامج، كمساهمة من طيران اليمنية في تنشيط السياحة الداخلية، لافتا في ذات الصدد إلى عزم الشركة تسيير رحلتين أسبوعيا على خط “سقطرى – دبي” ، “دبي – سقطرى” مباشرة، نهاية يناير الجاري ان لم يكن في منتصفه، فضلا إلى ان اليمنية بصدد رفد أسطولها بطائرتي “اير باص”، ستصل الأولى نهاية الشهر الجاري، بينما الأخرى ستصل في النصف الثاني من النصف الثاني للعام الجاري.

إلى ذلك رحب كلا من مدير عام الهيئة العامة للبريد والتوفير البريدي الدكتور عبد الحميد الصيح والرئيس التنفيذي لبنك التسليف التعاوني والزراعي (كاك بنك) صلاح باشا بالمساهمة في إنجاح البرنامج، مثمنان جهود وزير السياحة وسعيه في انعاش السياحة والاقتصاد في ان واحد. مبديين استعدادهم التام بما يمكن المستفيدين من قضاء أوقات ممتعة مع عائلاتهم واسرهم والتعرف على الكثير من التفاصيل والجماليات التي يحتويها اليمن وعلى وجه التحديد جزيرة سقطرى. بدوره ثمن وزير السياحة الارياني جهودهم وتعاونهم. معربا عن ثقته الكبيرة بنيتهم في نجاح هذا المشروع الوطني. متمنيا تقديمهم أوراق عمل تهدف الى تعزيز السياحة الداخلية، خلال المؤتمر الرسمي الذي سيعقد الأيام القليلة القادمة كخطوة نهائية لتدشين البرنامج.

يشار الى ان وزارة السياحة تعمل على قدم وساق منذ الأيام الأولى لتولي الأستاذ معمر الارياني وزارة السياحة، يهدف لتشجيع السياحة الداخلية وإشراك المجتمع في عملية التنمية السياحية بالتنسيق والتعاون مع الجهات ذات العلاقة في القطاع الحكومي والبنوك والفنادق ووكالات السياحة والسفر.