تعز”النساء ذات الاعاقة بين الواقع والطموح”

ند

ي

 

اسمديا:متابعات”

دشنت مؤسسة السعيد للعلوم والثقافة، اليوم، بالتعاون مع جمعية السعيدة لرعاية الفتيات الصم ندوة بعنوان “النساء ذات الاعاقة بين الواقع والطموح”.

وقدمت خلال الندوة، أوراق عمل؛ الاولى عن العنف ضد النساء ذات الاعاقة للباحثة امال الشميري تناولت فيها اشكال العنف الذي تتعرض له المرأة المعاقة والجهود الوطنية والدولية لمواجهته، فيما قدم الدكتور عبده الصنعاني ورقة عمل عن اهمية الدعم النفسي للنساء المعاقات في عملية التمكين والدمج، وورقة ثالثة من رئيس الجمعية منال الاشول تحدثت عن دور الجمعية في تقديم الخدمات التي تحتاجها المعاقات وبخاصة فئة الصم، في حين استعرضت الباحثة سميرة الباشا في ورقتها معاناة الامهات المعاقات.

وكان مدير مؤسسة السعيد فيصل سعيد فارع أشار الى ان الفعالية تأتي في اطار الفعاليات التي خصصت للاحتفال باليوم العالمي للمرأة وخاصة شريحة النساء ذوات الاعاقة والتي ينبغي ان تتكاتف جهود المجتمع بكل فئاته وشرائحه لدعمها ودمجها في المجتمع بحيث تكون مشاركة وفاعلة في عملية التنمية.
وقدمت خلال الندوة مداخلات من قبل الباحثين والمهتمين المشاركين في الندوة شددت على أهمية وضرورة دمج شريحة النساء المعاقات، في المجتمع.