رسالة حزينة من رجل اعمال وعُمدة الاقتصاد في عدن

IMG-20150920-WA0000

 

اسمديا..عدن:

اخواني وزملائي الأعزاء
للأسف انه تزامن مع عوده دوران عجله الحياه وعوده الحركة والنشاط الاقتصادي للمحافظه والنشاط الملاحي لميناء عدن
ظهور سلوكيات مشينه وتصرفات همجيه تتعارض مع الدين الاسلامي الحنيف ولا تخدم الوطن اوالمواطنين اوتنسجم باي حال من الأحوال مع القيم والمبادئ والاخلاق الوطنيه وتنكرها الاعراف والعادات والتقاليد العدنيه الاصيله ولا يقصد بها الا
اثارة الفوضى والاضطراب والبلبه ومضايقة كل راس المال الوطني و مكونات القطاع الخاص من رجال المال والأعمال والتجار والمصنعين والمستثمرين ومنعهم من مزاولة أعمالهم وعرقله تحركاتهم والحد من إسهامهم الفاعل في تحريك عجله الحياه والتنميه الاقتصاديه .

لقد استطاعت هذه التصرفات والسلوكيات ان تضع مكابح فولاذيه قويه على دوران عجله التنميه الاقتصاديه واستطاعت بث مزيج من الحذر والخوف والتذمر لدى القطاع الخاص من القيام بدوره الفاعل في البحث عن حياه افضل والسعي نحو مستقبل اجمل والإسهام والمشاركة الحقيقيه في اعادة بناء الوطن من جديد وتحريك عجله النمو الاقتصادي .

لقد بدا واضح ان هذه السلوكيات المنحرفة والتصرفات الرعنا التي نراها واضحه من الاعمال الاجراميه الممنهجة والمدفوعة الأجر تسعي في استهداف ممنهج ومقصودللنيل من عدن والعمل التجاري والنشاط الاقتصادي فيها وتطفيش من بها من رجال الاعمال والتجار والشركات وعكس صوره سيئه عن البيئة والمناخ التجاري والاستثماري في محيطها .

ورغم موجه الاستياء والاستنكار والغضب والسخط العارمه لدى كل الأوساط العدنيه ومنظمات المجتمع المدني والمكونات السياسية والعسكرية والمجتمعيه في داخل الوطن وخارجه والتي طالبت بدورها وضع حد لمثل هذه الاعمال والتصرفات الرعنا والسلوكيات المنحرفة الغير مسوله الا ان دقه المرحلة الخطيره والظروف الصعبه والمفصليه التي يمر بها الوطن
و حساسيه هذا الموضوع وانعكاساته السلبيه الغير محموده على الاقتصاد والتنميه والحركة التجاريه التي سوف تنعكس على الحياه اليوميه وتلامس حياه كل المواطنين توجب علينا اكثر من اتخاذ المواقف والشجب والاستنكار والتنديد لتفادي ما قد ينتج من انعكاسات سلبيه وعواقب وخيمه على النشاط الاقتصادي والحركة التجاريه لمحافظه عدن ومينائها العريق الذي بداء يسترد عافيته ونشاطه من جديد ويعود بخيره على كل المواطنين.

IMG-20150920-WA0000