خلال زيارتة لشركة الوحدة للاسمنت . رئيس الوزراء يؤكد الدور الإيجابي والفاعل للشركة تجاه التنمية والمجتمع المحلي

jul
 
اسمديا:مختار التميمي..
 
 اطلع رئيس مجلس الوزراء الاخ خالد بحاح  في اطار زيارته اليوم لمحافظة ابين ، على نشاط شركة الوحدة للاسمنت المحدودة بمديرية خنفر، ودورها في اطار النشاط الانتاجي للمحافظة وتوفير متطلباتها والمحافظات المجاورة لها من مادة الإسمنت .
وناقش ريئس الوزراء خلال لقائه بقيادة الشركة ، مجمل الجوانب المرتبطة بأوضاعها الإنتاجية ، والأدوار التكاملية بين الجهات الحكومية المعنية والشركة ، لتعزيز مقومات نجاح هذا النشاط الاستثماري الانتاجي ، وتأكيد الدور الإيجابي والفاعل للشركة تجاه التنمية والمجتمع المحلي.وتحدث نائب المدير التنفيذي للشركة فواءد الشميري ، بكلمة عبر فيها عن ترحيب الشركة ممثلة برئيس مجلس الادارة الشيح علي عبدالله العيسائي والشيخ محمد علي العيسائي عضو مجلس الادارة المدير التنفيذي بزيارة دولة رئيس الوزراء خالد بحاح والوفد الحكومي المرافق وجميع الحاضرين كما عبر عن تقديره لهذه الزيارة التي تؤكد جدية حكومة الكفاءات في تعزيز مقومات نجاح استثمارات القطاع الخاص والارتقاء بالعلاقات بين الحكومة وهذا القطاع الى مستوى الشراكة الحقيقية .. موضحا ان طاقة الانتاج السنوي للشركة في مجال الإسمنت يصل الى مليون ومائة الف طن ، في الوقت الذي يصل عدد العاملين فيها الى ٦٤٠ شخص منهم ٨٠٪ من ابناء ابين ، اضافة الى ١٠ آلاف عمالة غير مباشرة .واضاف ان هذه الشركة الاستثمارية تعتبر الاولى والاكبر في محافظة ابين وقد واجهت الكثير من العوائق والتحديات ادت الى توقفها لمدة عامين وهاهي الان تعود لتواصل مشوارها بجهود ذاتية من قبل مجلس الادارة الا انها مازالت بحاجه لمساعدة الحكومة في حل الكثير من العوائق والتحديات التي مازالت تقف عائقا في طريق هذه الشركة وذلك حتى يتسنى لها ان تخطو قدما  لتحقيق هدفها التي انشأت لاجله ودعما للاستثمار في المحافظة كما تمنى من المولى عز وجل ان يحفظ يمننا وان ينعم عليه بالخير واليمن والازدهار
وفي كلمة رئيس الوزراء اكد على توجه الحكومة الجاد ، لتحقيق الشراكة مع القطاع الخاص في مختلف القطاعات الخدمية والتنموية .. ونوه رئيس الوزراء باستمرار هذا النشاط الاستثماري الانتاجي وتجاوزه لتحديات الفترة الماضية.. مؤكداً ان دور الشركة الإيجابي والفاعل تجاه المجتمع المحلي سيؤدي الى تعزيز نشاطها وخلق الأجواء الإيجابية في الاطار المحيط بها.. متمنياً للشركة والعاملين فيها التوفيق والنجاح في أعمالهم المقبلة والمساهمة المؤثرة في خدمة التنمية . 
رافق رئيس الوزراء في زيارته الفريق الوزاري ومحافظ ابين ووكيل الجهاز السياسي لمحافظات عدن ولحج وابين وعدد من المسؤلين في المحافظة.
اكد رئيس مجلس الوزراء الاخ خالد محفوظ بحاح ، انه سيتم خلال اليومين المقبلين ، ضخ مبلغ مالي لحساب صندوق اعادة إعمار محافظة ابين ، تمهيدا لاستكمال دفع التعويضات للمتضررين نتيجة الحرب التي شهدتها المحافظة ضد عناصر القاعدة .. مشددا بهذا الخصوص الى اهمية الالتزام الصارم بصرف التعويضات في الغرض الذي خصصت له وهو اعادة إعمار ما دمرته الحرب.جاء ذلك اثناء زيارة الاخ رئيس الوزراء التفقدية لمحافظة ابين اليوم ، ولقائه بقيادة المحافظة والمسؤلين التنفيذين والشخصيات الاجتماعية وجمع من ابناء المحافظة، بحضور نائب رئيس مجلس النواب محمد الشدادي ، ووزراء كل من الصناعة والتجارة الدكتور محمد السعدي ، الإدارة المحلية عبد الرقيب سيف ، الدفاع اللواء محمود الصبيحي ، الاشغال العامة والطرق وحي طه أمان ، الشباب والرياضة رأفت الاكحلي والإعلام نادية السقاف ، وأمين عام مجلس الوزراء حسن حبيشي ووكيل جهاز الامن السياسي لمحافظات عدن ، لحج وابين اللواء ناصر منصور هادي.حيث جرى مناقشة اوضاع المحافظة ومتطلبات ابنائها ذات الاولوية وخاصة ما يتعلق بإستكمال إعادة الإعمار وتثبيت الامن والاستقرار وتكريس الوضع المدني ومعالجة المشاريع المتعثرة وخاصة في قطاع الزراعة ، عدى عن احتياجات المحافظة الانمائية وللنهوض بوظيفتها الزراعية والصناعية ، والهموم الإدارية وضرورة الالتزام بمعايير النزاهة في اداء المسؤولين والموظفين لمهامهم اليومية تجاه المحافظة وابنائها وتمكين المرأة وفقا لمخرجات الحوار الوطني ، اضافة الى اوضاع المتقاعدين ، وتطلعات شباب المحافظة في توفير المناخ اللازم والامكانيات الكافية لأداء دورهم في خدمة المحافظة والوطن عموما ، سواء في المجال التنموي والإنتاجي او في قطاعي الرياضة والثقافة والمساهمة في تثبيت الامن والاستقرار .ولفت رئيس الوزراء اثناء اللقاء الى انه حرص في زيارته للمحافظة على حضور الوزراء المعنيين بشكل مباشر بالتحديات الهامة والمشاكل التي تعاني منها المحافظة وابنائها ، للتأكيد على حرص الحكومة وبالتنسيق مع السلطة المحلية على وضع الحلول اللازمة لها تمهيدا للبدء في إجراءات التنفيذ .. موضحا اهمية تظافر جهود الجميع لتأكيد حضور ثقافة التنمية والبناء في أوساط الجيل الحالي ، وتخليص المحافظة من ثقافة السلاح والقتال .. وقال : يكفي هذه المحافظة ما عانته خلال السنوات الماضية بسبب التطرّف والعنف .. موضحا الامكانات الكبيرة والمتعددة التي تمتلكها ابين خاصة في المجالين الزراعي والصناعي ، واهمية مشاركة جميع ابنائها في تهيئة الأجواء والعوامل الكفيلة ، للنهوض بها وتوجيهها بما يخدم تطلعات الجميع في تطوير اوضاع المحافظة واستقرارها والارتقاء بالأحوال المعيشية لابنائها .. وأبدى الاخ خالد بحاح ، تفهمه وإدراكه لحجم التعقيدات والمشاكل التي يعيشها ابناء ابين ، خاصة في مجال الخدمات الاساسية والخراب الناجم عن الاقتتال او تلك المرتبطة بالجانب التنموي والاداري .. مؤكداً انه سيتم مناقشة مجمل تلك القضايا من قبل مجلس الوزراء في اجتماعه المقبل .. موضحا ان الجميع في السلطتين المركزية والمحلية والفعاليات السياسية والاجتماعية ، يتحملون مسؤلية تضميد جروح هذه المحافظة وتحديد المعالجات الواقعية للمشاكل التي تواجه ابنائها والتشارك في تنفيذها ، بما يعيد المحافظة الى الوضع الطبيعي والاستقرار الذي تستحقه .. مؤكداً ان الحكومة ستبذل ما في وسعها لاستكمال صرف التعويضات للمتضررين في تجاه إغلاق هذا الملف في أسرع وقت ممكن .وتوجه رئيس الوزراء بالتحية والتقدير للقوات المسلحة ورجال اللجان الشعبية على جهودهم في تأمين الجانب الامني .. ولفت الى ان تعزيز الامن والاستقرار من شأنه ان يساهم بشكل كبير وفاعل في افساح المجال امام تنفيذ الخطط والمشاريع التنموية والاستثمارية وتوفير فرص العمل المتعددة. 

وكان الاخ محافظ ابين جمال العاقل ، ألقى كلمة أشار فيها الى الوضع المأساوي التي شهدتها محافظة ابين في صيف 2011م بعد سيطرة العناصر الارهابية مايسمى انصار الشريعة التي دمرت ونهبت كل مقومات الحياة في مختلف المجالات .

ولفت المحافظ الى معاناة المواطنين في تلك الفترة ما تعرضوا له من تهجير قسري جراء الاحداث التي شهدتها المحافظة حيث ظلت فترة النزوح ما يقارب العامين دون توفير ادني مقومات الحياة .

وقال “ان المحافظة وقيادتها التنفيذية والشعبية تعلق على هذه الزيارة في عدد من المواضيع الهامة ابرزها صرف التعويضات كاملة للمواطنين وفقا لقرار مجلس ادارة صندوق الاعمار واعتماد مبالغ الفارق للمتظلمين وصرف المبالغ الخاصة بالمقالين للخطة الاستثنائية للدعم الاضافي وتقييم وضع المشاريع المتعثرة والاضرار التي لحقت بها وتثبيت افراد اللجان الشعبية واستيعابها في الوحدات العسكرية وصرف مستحقات الشهداء و الجرحى .

واشار الى اهمية اعادة تشكيل اللجنة الوزارية لتقييم اوضاع المحافظة وفقا وتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية .وطالب المحافظ الى وقفة جادة وتفاعل ايجابي استشعارا بالمسؤولية الوطنية من اجل الوئام الاجتماعي والتغلب على آثار الحرب التي شهدتها المحافظة .

من جانبهم اكد المتحدثين في اللقاء على اهمية إيلاء الحكومة المركزية ، محافظة ابين العناية اللازمة في ادار خططها القادمة ، والعمل على انتشال المحافظة من أوضاعها الراهنة والتسريع بعملية صرف التعويضات للمتضررين .. مشيرين الى أملهم الكبير في حكومة الكفاءات وثقتهم بجديتها في البدء بمعالجة المشاكل الرئيسة التي تواجه ابنائها خلال هذه المرحلة .. مطالبين الحكومة في البدء باجراءات المحاسبة لكل من يثبت تقصيره او إساءته للوظيفة العامة .

الى ذلك اطلع رئيس الوزراء الاخ خالد محفوظ بحاح ، خلال زيارته اليوم لأبين ، على حجم الدمار والأضرار التي لحقت بالمنشأت العامة والخاصة ومنازل المواطنيين في عاصمة المحافظة زنجبار، نتيجة الحرب التي خاضتها الدولة ضد عناصر الاٍرهاب والتطرف القاعدية في العام ٢٠١١م، حيث استمع رئيس الوزراء ومعه الوزراء المعنيين ووكيل جهاز الامن السياسي لعدن ولحج وأبين ،اثناء تجوالهم في عدد من المباني التي اصابها الخراب والتي منها ملعب الوحدة الذي تم افتتاحة ضمن بطولة خليجي عشرين وفرع مؤسسة التأمينات واحد مصانع القطاع الخاص ، الى شرح عن الجهود المرتبطة بعملية اعادة الإعمار ، وحجم الأموال المطلوبة لإعادة بناء وترميم وتجهيز تلك المنشاءات والتي تتجاوز عشرات المليارات .
واكد رئيس الوزراء على اهمية تظافر الجهود للتسريع بإعادة إعمار ما خلفته الحرب ، ومعالجة الاثار الناشئة عنها وإعادة تطبيع الاوضاع بشكل عام في زنجبار وكافة المدن الاخرى .. ولفت الى اهمية مبادرة الجهات الحكومية التي تضررت منشأتها وخاصة التي تمتلك المال اللازم، الى البدء باعادة إعمار فروعها في أسرع وقت ممكن ، وبحيث يتولى صندوق اعادة الاعمار وبالتعاون مع الجهات المعنية التسريع باستكمال صرف التعويضات لجميع المتضررين .

وكان رئيس مجلس الوزراء الاخ خالد بحاح ، قد اطلع في اطار زيارته اليوم لمحافظة ابين ، على نشاط شركة الوحدة للاسمنت المحدودة بمديرية خنفر، ودورها في اطار النشاط الانتاجي للمحافظة وتوفير متطلباتها والمحافظات المجاورة لها من مادة الإسمنت .
وناقش ريئس الوزراء خلال لقائه بقيادة الشركة ، مجمل الجوانب المرتبطة بأوضاعها الإنتاجية ، والأدوار التكاملية بين الجهات الحكومية المعنية والشركة ، لتعزيز مقومات نجاح هذا النشاط الاستثماري الانتاجي ، وتأكيد الدور الإيجابي والفاعل للشركة تجاه التنمية والمجتمع المحلي.

وتحدث نائب المدير التنفيذي للشركة فواءد الشميري ، بكلمة عبر فيها عن تقديره لهذه الزيارة التي تؤكد جدية حكومة الكفاءات في تعزيز مقومات نجاح استثمارات القطاع الخاص والارتقاء بالعلاقات بين الحكومة وهذا القطاع الى مستوى الشراكة الحقيقية .. موضحا ان طاقة الانتاج السنوي للشركة في مجال الإسمنت يصل الى مليون ومائة الف طن ، في الوقت الذي يصل عدد العاملين فيها الى ٦٤٠ شخص منهم ٨٠٪ من ابناء ابين ، اضافة الى ١٠ آلاف عمالة غير مباشرة . 
واكد رئيس الوزراء على توجه الحكومة الجاد ، لتحقيق الشراكة مع القطاع الخاص في مختلف القطاعات الخدمية والتنموية .. ونوه رئيس الوزراء باستمرار هذا النشاط الاستثماري الانتاجي وتجاوزه لتحديات الفترة الماضية.. مؤكداً ان دور الشركة الإيجابي والفاعل تجاه المجتمع المحلي سيؤدي الى تعزيز نشاطها وخلق الأجواء الإيجابية في الاطار المحيط بها.. متمنياً للشركة والعاملين فيها التوفيق والنجاح في أعمالهم المقبلة والمساهمة المؤثرة في خدمة التنمية . 
رافق رئيس الوزراء في زيارته الفريق الوزاري ومحافظ ابين ووكيل الجهاز السياسي لمحافظات عدن ولحج وابين وعدد من المسؤلين في المحافظة.

الرابط المختصر : https://acemdia.com/?p=13373